الدرك الملكي بواد أمليل يعيد الإستقرار والأمن للمنطقة ويضع حدا للجريمة

الدرك الملكي بواد أمليل يعيد الإستقرار والأمن للمنطقة ويضع حدا للجريمة

مراسلة خاصة:

بالرغم من حداثة إحداث سرية للدرك الملكي بواد أمليل،والتي يشمل مجال تدخلها من الجماعات الترابية التالية: دائرة تاهلة،دائرة واد أمليل، باشوية واد أمليل و باشوية تاهلة، فقد قامت هاته الأخيرة بوضع حد لمجموعة من المظاهر الإجرامية و أعادت استتباب الأمن والطمأنينة لهاته المناطق من خلال مجموعة من التدخلات الناجعة والحاسمة والتي فكت شفرة هاته الأحداث التي كانت تشوش على الاستقرار و تزرع بذور الفتنة في نفوس المواطن،

و هكذا أفلحت سرية الدرك الملكي بواد أمليل في اعتقال المجرم الملقب ” بالشنوي” الفار من العدالة منذ إثنى عشرة( 12 ) سنة،كما قامت بحملة لتطهير محيط المؤسسات التعليمية من المظاهر الشاذة و الإجرامية، و اعتقلوا أولى حالة التحرش الجنسي بمدينة تاهلة بعد دخول القانون الجديد حيز التنفيذ، كما أثمرت يقظة ونباهة الدرك الملكي بواد أمليل الإستباقية تجنب حادث قطار مروع كان سيحدث لولا تدخل أفراد الدرك الملكي للإيقاع بعصابة كانت تقوم بسرقة بعض أجزاء خط السكة الحديدية على مستوى محطة واد أمليل.

رابط مختصر
2018-09-25
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة حدث بريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

حدث بريس