العثماني : المغرب مستمر في التعبئة من أجل قضيته الوطنية

العثماني : المغرب مستمر في التعبئة من أجل قضيته الوطنية

أكد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، أن المغرب مستمر في التعبئة من أجل قضية وحدته الترابية والوطنية، وأن “صرخة المملكة ضد تجاوزات الانفصاليين تقاسمتها الأمم المتحدة من خلال مطالبة الجبهة بالانسحاب من الكركرات وعدم المساس بالوضعية الحالية والمستمرة في المنطقة العازلة”.

واعتبر رئيس الحكومة، خلال افتتاحه الاجتماع الأسبوعي للمجلس الحكومي المنعقد اليوم الخميس، أن التقرير الأخير للأمين العام للأمم المتحدة كان في العموم إيجابيا، وأنه استجاب لمطلب المغرب المتمثل في عدم تغيير الوضع بالمنطقة العازلة.

وذكر العثماني بالرسالة التي بعث بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى الأمين العام للأمم المتحدة والتي تضمنت موقفا قويا ومحذرا من تداعيات هذه التطورات الخطيرة على المرحلة المقبلة، مبرزا ان المغرب سيبقى صارما في الدفاع عن حقوقه وعن سيادته في هذه المنطقة التي يجب أن تبقى منطقة عازلة حقيقة.

كما جدد رئيس الحكومة التذكير بموقف المغرب الرافض لكل محاولات التحويل لبعض الوحدات والبنايات المدنية أو الإدارية، أو استقبال السفراء فيها، معتبرا أن هذه الممارسات تخالف الاتفاقيات الموجودة.

وفي هذا الإطار، نوه رئيس الحكومة بالمبادرة التي قامت بها الأحزاب السياسية المغربية من خلال زيارتها إلى مدينة العيون والتوقيع على إعلان العيون بحضور المنتخبين المحليين والجهويين والاعيان والشيوخ وقدماء المحاربين، وممثلي مختلف جمعيات المجتمع المدني.

وخلص الى ان لقاء العيون بمثابة رسالة قوية وواضحة تفيد بأن “كل مكونات الشعب المغربي في مثل هذه القضايا لا تعرف لا الأغلبية ولا المعارضة ولا تعرف الاختلافات”.

رابط مختصر
2018-04-12 2018-04-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة حدث بريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

Admin