الفيدرالي عبداللطيف خـتـا: التنسيق النقابي الثلاثي ينتصر ورئيس جماعة تازة يستجيب لمطالب الشغيلة

الفيدرالي عبداللطيف خـتـا: التنسيق النقابي الثلاثي ينتصر ورئيس جماعة تازة يستجيب لمطالب الشغيلة

بعد سلسلة من النضالات والإحتجاجات التي قادها التنسيق النقابي بجماعة تازة و المكون من الفيدرالية الديمقراطية للشغل، الإتحاد المغربي للشغل والكونفدالية الديمقراطية للشغل، عقد السيد رئيس جماعة تازة جـلـسـة حـوار مع ممثلي التنسيق النقابي الثلاثي السالف الذكر وذلك يوم الأحـد 15 أبـريـل 2018، تداول خلاله الطرفان أهم القضايا التي تهم محور الحريات النقابية والمطالب المهنية والمادية والإجتماعية، وكذا القضايا التي  تكتسي صيغة إستعجالية كإعفاء مديرة المصالح العامة المؤقتة ومراجعة وتفعيل اللجنة المكلفة بتتبع ودراسة الملفات الإدارية،

وحسب الـفـيـدرالـي عبداللطيف خـتـا نائب الكاتب الوطني للنقابة الديمقراطية للجماعات المحلية وكاتبها الإقليمي بتازة، فإن اللقاء الذي عقد مع السيد رئيس جماعة تازة، كان إيجابيا وتم خلاله تغليب المصلحة العامة بهدف تجاوز حالة الإحتقان الداخلي التي امتدت زهاء أربعة أشهر، شهدت خلالها الجماعة موجة من الإحتجاجات والإضرابات عطلت مختلف المرافق والمصالح والخدمات الجماعية،

هذا وقد عبر السيد عبداللطيف خـتـا عن إرتياحه لـنـتـائـج هـذا الـحـوار والتي كانت كالتالي: إعفاء مديرة المصالح العامة المؤقتة من مهامها، تحويل الإعتمادات المالية الكافية لصرف التعويضات عن الأعمال الشاقة والملوثة والساعات الإضافية طيلة السنة المالية لتغطية المصاريف، إحداث لجنة مشتركة للتشاور بشأن الترقية بالإختيار الخاصة بمتصرفي وزارة الداخلية وفق المعايير المتفق عليها قبل عرضها على أنظار السيد رئيس الجماعة، تشكيل لجنة مشتركة تضم ممثلين عن التنسيق النقابي الثلاثي، وممثلين عن الإدارة لتتبع وتنفيذ بنود تنفيذ محضر الإتفاق المشترك الموقع بتاريخ 08 فبراير 2018، وكذا الملفات التي تهم شؤون الموظفين وتجدر الإشارة إلى أن هذا الإتفاق يضم 28 مـطـلـبـا.

وفي الأخير، عبر السيد عبداللطيف خـتـا عـن ارتياحه لنتائج هذا الحوار الذي تحقق بفضل الوحدة النقابية والوعي النضالي لعموم الشغلية الجماعية بتازة .

رابط مختصر
2018-04-18
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة حدث بريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

حدث بريس