المتصرفون يعلنون عن التصعيد ويدعون المركزيات النقابية إلى التنسيق ودعم الملف

المتصرفون يعلنون عن التصعيد ويدعون  المركزيات النقابية إلى التنسيق ودعم الملف

على بعد يومين فقط من افتتاح البرلمان في دورته الخريفية، أعلن الاتحاد الوطني للمتصرفين المغاربة في بيان صادر عن مكتبه التنفيذي  عن برنامجهم التصعيدي والذي هو كالتالي

  • إضراب وطني يوم الأربعاء 10أكتوبر 2018،  مرفوقا بوقفات إحتجاجية إقليمية أمام وزارة الإقتصاد والمالية بالرباط، وأمام باقي مصالحها الخارجية بالعمالات والأقاليم من الساعة 11 صباحا إلى 12 زوالا؛
  • إضراب وطني يومي الأربعاء والخميس 14 و15 نونبر 2018؛
  • إضراب وطني يومي الأربعاء والخميس 19 و20 دجنبر 2018 مع مسيرة وطنية في اليوم الأول بالرباط ؛
  • اعتصامات ليلية مفتوحة أمام كافة المتصرفين بالرباط سيعلن على تواريخها ومكانها وشكل تنفيذها لاحقا،

هذا وحسب ذات البيان، فإن خيار اللجوء إلى التصعيد، هو رد على تجاهل الحكومة لمطالب المتصرفات والمتصرفين، وتجميد وضعيتهم المادية والمهنية منذ سنة 2004،

كما أكد  البيان، أن ملف المتصرفين هو أيضا شأن المركزيات النقابية، على اعتبار أن دعم هذه الأخيرة لمطالب المتصرفين وجعلها في مقدمة أولوياتها سيمكن من فتح آفاق العمل المشترك مع هيئة المتصرفين.

رابط مختصر
2018-09-18 2018-09-18
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة حدث بريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

حدث بريس