الملقب ب “الطاش” يرسل موظف بالسجن المحلي راس الماء بفاس الى مصحة

alaouisahafaآخر تحديث : الأحد 9 يونيو 2019 - 2:28 صباحًا
الملقب ب “الطاش” يرسل موظف بالسجن المحلي راس الماء بفاس الى مصحة
حدث بريس الاخبارية-فاس رشيد دويري علوي

      شهد  المشور الخارجي للسجن المحلي براس الماء بفاس أول أمس الجمعة 7 يونيو 2019. حالة اعتداء على موظف وصفت بالخطيرة .

سيناريو الحادثة حسب المصادر وقع وقت الذروة ثالث أيام العيد  في فترة الزيارة الصباحة حين كان الموظف يزوال عمله الاعتيادي بتنظيم حركة صف الزوار الا أن هذا الاخير تفاجئ بأحد الزوار المعروف بعدوانيته رفقة والدته و اللذان كانا يستعدان لزيارة أخ المعتدي حيث طلب من الموظف  بتجاوز الزوار و الاستباق الى الأمام, الشيئ الذي رفضه الموظف رفضا تاما  وحث على تطبيق القانون.

و كشفت المصادر أن الزائر و الملقب ب”الطاش” من ذوي السوابق العدلية و المعروف بالمتابعات في قضايا الضرب و الجرح لم يستسغ ردت فعل الموظف أحمد رتبي الذي يعمل بالسجن السالف الذكر برتبة قائد مربي ممتاز و المعروف لذى الادارة و باقي زملائه بالنزاهة و الاحترام فوجئ على غفلة  بضربة قوية من الخلف على مستوى وجهه أسقطته مغميا على الفور,  ليلاذي بعد ذلك  بالفرار الى وجهة غير معلومة .

و تسبب الاعتداء الشنيع على الموظف بكدمات وجروح واضحة على الوجه و جرح غائر على مستوى الشفاه الاسفل  تطلب رتق من داخل و خارج الشفاه كما هو مبين في الصورة.

مما تطلب تدخلا طبيا نقل من أجله الى احدى المصحات الخاصة بفاس, وعلم أنه تم إشعار النيابة العامة بالحادثة، والتي أمرت بدورها  بفتح تحقيق في النازلة، التي هزت السجن المحلي لراس الماء، وكذى باقي المديريات العامة للسجون على المستوى الوطني، خاصة في ظل مطالب هاته الفئة بشكل دائم لحمايتها مما تتعرض له من تهديدات واعتداءات خلال القيام بعملهم و في الوقت الذي لازال ملفهم المطلبي لم يلق أي حل  في قبة البرلمان.

و في نفس السياق فان العمل داخل أو خارج اسوار المؤسسة السجنية لا يخلو من توتر وضغوط وكذا اعتداءات لفظية أو حتى جسدية من طرف السجناء وكذا المسؤولين. وحسب تقارير سبق وأنجزتها “نقابة أطر السجون بالمغرب” أن حالات الاعتداء على الموظفين داخل المؤسسات السجنية تطورت من 88 حالة عام 2014 إلى 168 حالة عام 2015. وأظافت أن “ملفات الإعتداء على موظفي السجون لا تلقى اهتماما وزخما إعلاميا بالمقارنة مع الاعتداءات التي تقع داخل إدارات أخرى.

و استنكر موظفوا السجن على الصعيدين المحلي و الوطني الاعتداء الذي طال زميلهم بمحيط المؤسسة، من طرف الجاني ذي السوابق العدلية.

كما شدد زملائه لحدث بريس الاخبارية من داخل مصحة خاصة بفاس على تقدير التضحيات الجسام لزملائهم، ويؤكدون أنه لن يذخروا اي جهدا في التصدي لمثل هذه الاعتداءات وتوفير الحماية القانونية، وتقديم كل أشكال الدعم والمؤازرة لجميع الموظفين دون استثناء.

رابط مختصر
2019-06-09 2019-06-09
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة حدث بريس الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

alaouisahafa