النقابات الصحية والأطر الإدارية والصحية في حملة تضامن واسعة مع الدكتور خالد القصري

abou.aliآخر تحديث : الأربعاء 9 أغسطس 2017 - 3:02 مساءً
النقابات الصحية والأطر الإدارية والصحية في حملة تضامن واسعة مع الدكتور خالد القصري

بعد وفاة صاحب محلبة حي النرجس إثر تعرضه لإعتداء بالسلاح الأبيض ، وتلبية لأمر الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بفاس ، قام الدكتور خالد القصري مدير المركز الإستشفائي الجهوي الغساني يوم الأحد 06 غشت 2017 على الساعة العاشرة والنصف صباحا وبمصلحة حفظ الأموات التابعة للمستشفى المذكور، بتشريح جثة الهالك ( أنظرما كتب في الصفحة الفايسبوكية الخاصة بالمديرية الجهوية للصحة فاس مكناس ) .

إلا أنه وبعد  إنتهاء الدكتور خالد القصري من عملية التشريح ، تعرض لإعتداء لفظي وجسدي مباغث من طرف أسرة الهالك حسب مصادر من داخل المستشفى ، وهو ما دفع المديرية الجهوية للصحة بجهة فاس مكناس للإعلان عن دعمها للدكتور القصري والإشادة والتنويه بحنكته ومهنيته ونزاهته.

وفي إطار حملة التضامن ، أصدرت أربع نقابات صحية بفاس :  النقابة الوطنية للصحة العمومية ( ف.د.ش ) ، الجامعة الوطنية لقطاع الصحة ( الإتحاد الوطني للشغل بالمغرب ) ، الجامعة الوطنية للصحة ( الإتحاد المغربي للشغل ) والجامعة الوطنية للصحة ( الإتحاد العام للشغالين بالمغرب ) ، يوم 08 غشت 2017 بيانا تندد من خلاله بإنعدام الأمن داخل المستشفى الجهوي الغساني وباقي المستشفيات والمراكز الصحية بفاس ، مع إدانتها للإعتداء بالسب والقدف والضرب والجرح والتهديد بالتصفية الجسدية والإحتجاز الذي تعرض له الدكتور القصري حسب البيان الصادر عن هذه النقابات، مع الدعوة إلى تنظيم مسيرة إحتجاجية تنطلق من إدارة مستشفى الغساني مرورا بالمندوبية الإقليمية وإنتهاء بالمديرية الجهوية للصحة فاس مكناس وذلك يوم الأربعاء 09 غشت 2017 على الساعة العاشرة صباحا،

هذا وقد تم فعلا تنظيم هذه المسيرة التضامنية التي شاركت فيها مجموعة من الوجوه النقابية المعروفة بقطاع الصحة بفاس، بالإضافة مجموعة من الأطر الإدارية والصحية  ( الأطباء والممرضون ) ، وبعض ممثلي المكتب الإقليمي للإتحاد الوطني للمتصرفين المغاربة بفاس ، هذا وحسب مصادر نقابية فإن الدكتور خالد القصري يتمتع بسمعة طيبة ومشهود له بالنزاهة والكفاءة ، وواقعة الإعتداء التي تعرض لها أثرت على نفسيته.

نشير إلى أن عائلة الضحية إعترضت على عملية التشريح رغم أنها إجراء عادي يتم بموجبه تحديد الأسباب الحقيقية للوفاة ، بناء على أمر قضائي ، وتشكك كذلك في سرقة بعض أعضاء الهالك.

وحسب مصادرنا ، فالقضية معروضة على أنظار القضاء التي سيبث فيها في الأيام القادمة لرفع اللبس عن المزيد من وقائع هذه القضية التي شغلت بال الرأي العام المحلي والجهوي والوطني .

 

 

 ب 

  
رابط مختصر
2017-08-09
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة حدث بريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

abou.ali