الوزير محمد بعبدالقادر يجر عليه غضب الاتحاديين بمدينة فاس وها علاش

hadatpressآخر تحديث : الإثنين 8 يوليو 2019 - 11:45 مساءً
الوزير محمد بعبدالقادر يجر عليه غضب الاتحاديين بمدينة فاس وها علاش

يتساءل الكثير من متتبعي الشأن الحزبي بمدينة فاس، عن الأسباب التي دفعت الاتحادي محمد بنعبدالقادر الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، إلى عدم توجيه الدعوة إلى عضوات وأعضاء حزبه بالعاصمة العلمية لحضور الجلسة الافتتاحية للمنتدى الإفريقي الخامس عشر، الذي تنظمه وزارته تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة، وذلك بشراكة مع المركز الإفريقي للتدريب والبحث الإداري للإنماء ( كافراد ) خلال يومي 09 – 10 يوليوز 2019 بفاس، خصوصا وأن الكتابة الإقليمية للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية تضم في عضويتها عضوان بالمكتب السياسي وأعضاء بالمجلس الوطني.

وعلمت جريدة حدث بريس الإخبارية، أن الاتحاديين بالعاصمة العلمية يستعدون لتوجيه رسالة إلى كاتبهم الأول إدريس لشكر  للتعبير عن غضبهم واحتجاجهم من السلوك الذي ينهجه زميلهم في الحزب ضدهم،  كما لم تستبعد مصادر الجريدة أن يكون لذلك علاقة بخلفيات ذات طابع تنظيمي داخل حزب القوات الشعبية.

جدير بالذكر أن محمد بنعدالقادر، سبق أنه تعرض لانتقادات لاذعة جراء ما نسب إليه حول معارضته لموقف حزبه المدافع عن مجانية التعليم،  خلال حضوره أشغال المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي باعتباره عضوا به وكان ذلك يوم 03 شتنبر 2018.

 

رابط مختصر
2019-07-08 2019-07-08
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة حدث بريس الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

hadatpress