ولاية أمن فاس تتميز خلال تخليدها للذكرى 63

Adminآخر تحديث : الأحد 19 مايو 2019 - 3:36 صباحًا
ولاية أمن فاس تتميز خلال تخليدها للذكرى 63
حدث بريس الاخبارية-فاس رشيد دويري علوي

واكبت جريدة حدث بريس الاخبارية مساء أمس  الخميس 16 ماي 2019  حيث خلدت أسرة الأمن الوطني بولاية أمن فاس، الذكرى الثالثة والستين لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني،

وهي مناسبة ٌ لاستحضار مَجهوداتِ مُختلِفِ تلاوين أسرة الأمن الوطني من أجل المحافظة على النظام العامّ وحماية المواطنين وممتلكاتِهم.

ومنذ تأسيسها عملت أسرة الامن الوطني على مواكبة التحديات الأمنية المستجدة من خلال الاعتماد، على العمل الاستباقي لمحاربة الجريمة، والحضور الميداني الفعال ورفع درجات اليقظة، ولتحقيق ذلك الهدف، قامت المديرية العامة للأمن الوطني، بتطوير وتحديث بنيات الشرطة وعصرنة طرق عملها، والرفع من جاهزيتها وتوفير الدعم التقني واللوجيستكي، للوحدات الميدانية للشرطة والاستثمار الأمثل في العنصر البشري، فضلا عن النهوض بالأوضاع الاجتماعية لموظفي الأمن الوطني.

وقد ترأس الحفل الذي احتضنته مشور ولاية الأمن بفاس، بحضور كل من السيد والي جهة فاس مكناس عامل عمالة فاس,السادة رؤساء مختلف المحاكم الاستئنافية و الابتداءية و الوكلاء العامون ووكلاء الملك  وعدد من مختلف الهيئات العسكرية و المدنية و ممثلي جمعيات المجتمع المدني. هذا وأشارعبد الاله السعيد والي أمن فاس في كلمة القاها بالمناسبة أن مصالح ولاية الأمن تعمل وفق مقاربة مندمجة تروم ترسيخ مبادئ الحكامة الأمنية الجيدة عبر تأهيل المرفق الأمني وتجويد خدماته وتوطيد آلية الرقابة، مع الانفتاح الدائم والمستمر على كافة الفاعلين المؤسساتيين وباقي مكونات المجتمع المدني.

واضاف والي الأمن أن أسرة الأمن الوطني تحتفل يوم 16 ماي من كل سنة بذكراها التأسيسية، التي تشكل مناسبة للاحتفاء بمؤسسة وطنية أثبتت يقظتها ومهنيتها العالية، وتحظى باحترام وتقدير المغاربة، فضلا عن الشركاء الدوليين في مجال التعاون الأمني مع المملكة، بالنظر لما أبانت عنه من نجاعة وفعالية في مواجهة التحديات الأمنية الكبيرة، وحفظ النظام، وحماية أمن وسلامة المواطنين وممتلكاتهم.

وتميز الحفل باستعراض لمختلف وحدات الشرطة وعرض لوسائل وتجهيزات لوجستيكية تتوفر عليها عناصر المديرية العامة للأمن الوطني والمديرية العامة لمراقبة التراب للقيام بمهامهم في أفضل الظروف.

وتابع الحضور أيضا عروضا ثمتيلية تبرز خبرات عدد من الوحدات الامنية في فنون الحرب واستخدام الاسلحة والدفاع الذاتي ومختلف تقنيات التدخل والدراجين والحماية المقربة تعكس خبرة وتجربة مجموع وحدات افراد الامن.

و أبرز السيد والي الأمن خلال كلمته حصيلة بعض النتائج التي سجلتها المصلحة الولائية بالعاصمة العلمية  خلال نهاية السنة الفارطة و الأربعة الأشهر الأولى من السنة الجارية ,مكنت العمليات الأمنية من ايقاف 43460 شخصا من أجل مختلف القضايا الجنحية و الجنائية,تمت احالتهم على العدالة,مقابل 43460 شخص خلال نفس الفترة من السنة الماضية.

وفي نفس السياق تمكنت من البحث و التحري في شأن 2328 قضية سرقة,قدم بموجبها 2051 شخصا امام النيابات العامة المختصة,مقابل 2389 قضية خلال نفس الفترة من السنة الفارطة,و تقديم 2306 شخصا أمام العدالة.

و في سياق متصل تمكنت الشرطة القضائية من تفكيك 40 عصابة اجرامية,أسفرت عن ايقاف 127 متورطا فيها,مقابل 41 عصابة خلال السنة الماضية.كما استطاعة مختلف الوحدات الميدانية من القاء القبض على 9419 شخصا كانو موضوع بحث من أجل مختلف الجرائم أو موضوع احكام قضائية,مقابل 10497 خلال نفس الفترة من السنة الماضية .

و سجل بهدا الصدد من فاتح يناير الى غاية متم شهر مارس 2019  انخفاض في نسبة الاجرام   بالمقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية.%19

أما فيما يتعلق بالجريمة المتسمة بالعنف فقد تم كذلك تسجيل انخفاض ملحوظ بنسبة 35 في المئة مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2018, ونفس المنحنى التنازلي تم تسجيله في عدد السرقات المشددة,التي لها تأثير مباشر على الاحساس بالأمن لذى المواطنين.

و في مجال مكافحة الاتجار في المخدرات,فقد تمكنت المصالح الأمنية من خلال تحرياتها و أبحاثها الميدانية,أو بناءا على المعلومات التي وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني من ايقاف 1877 شخصا متورطا في قضايا ترويج المخدرات,كما تم حجز ما مجوعه 1 طن و 926 كلغ من مادة الشيرا,و 271 كلغ من مادة الكيف ,ز 97 كلغ من مادة طابا,و 44 كلغ من مادة المعجون,بالاضافة الى ظبط 92215 من الأقراص المخدرة,و 1 كلغ و 528 غرام من مادة الكوكايين,مقابل 238 كلغ و 863 غرام من مادة الشيرا ,و 489 من مادة الكيف, و 489 كلغ من مادة طابا, و 117 كلغ من مادة المعجون,بالاضافة ال ى حجز 18032 من الأقراص المخدرة, و 169 غرام من مادة الكوكايين من السنة الماضية.

و في مجال فرض احترام مدونة السير على الطرق, و المساهمة في الحد من حوادث السير,فقد تمكنت المصالح الولائية 119814 غرامة صلحية, وتحرير 51858 بشأن مختلف المخالفات التي تم تسجيلها في حق مختلف مستعملي الطريق,بلغت قيمتها المالية ما مجموعه 46029100 درهم ,مقابل 93262 درهم غرامة صلحية و 41323 محضر من خلال نفس الفترة من السنة الماضية بقيمة 32145250 درهم.

وخلال هذا الحفل، جرى تكريم عدد من أفراد أسرة الأمن الوطني ,كما تم توشيح عدد من مسؤولي وموظفي ومتقاعدي المديرية العامة للأمن الوطني بأوسمة ملكية.

رابط مختصر
2019-05-19 2019-05-19
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة حدث بريس الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

Admin